المجلس الأعلى للصحة و جمعية الأطباء البحرينية  يناقشان التأمين ضد الأخطاء الطبية

24542145

عقد مجلس إدارة جمعية الأطباء البحرينية  لقاء مع رئيس المجلس الأعلى للصحة معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة، أكدت خلاله الجمعية أهمية الجهود التي يبذلها معاليه في تعزيز النهوض بالقطاع الصحي والطبي في مملكة البحرين، وذلك تجسيدا لتوجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ودعم صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس  الوزراء الموقر، ومؤازرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين.

وأشار رئيس جمعية الأطباء الدكتور محمد عبدالله رفيع في تصريح له على هامش الاجتماع إلى تقدير جمعية الأطباء الكبير لجهود معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة في تعزيز المنظومة الصحية في مملكة البحرين، والتي يشكل الطبيب ركنها الأساسي، وعمل معاليه على توفير بنية تحتية وإدارية وتشريعية متطورة تسهم في تقديم الخدمات الصحية والطبية للمواطن والمقيم وفق أرقى المعايير العالمية.

وأوضح الدكتور رفيع أن جانب الجمعية استمع خلال الاجتماع إلى شرح وافي من معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة حول مشروع الضمان الصحي المزمع تطبيقه في مملكة البحرين، وأكد الدكتور رفيع أهمية المضي قدما في تنفيذ هذا المشروع بما من شأنه تنظيم طرق الحصول على الخدمات العلاجية لجميع المواطنين والمقيمين وبما يحقق مصلحة جميع أطراف المنظومة الصحية، ويضع البحرين على خارطة الدول المتقدمة في هذا المجال.

ولفت رئيس الجمعية  إلى أنه تم أثناء الاجتماع مناقشة رغبة جمعية الأطباء البحرينية في طرح قانون ينظم  مسألة التأمين ضد الأخطاء الطبية للأطباء، كاشفا عن عزم الجمعية تنظيم ورشة لمناقشة التأمين ضد الأخطاء الطبية بالمشاركة مع إحدى شركات التأمين الوطنية المرموقة.

وفي الإطار ذاته لفت د. رفيع إلى أنه جرت خلال الاجتماع مناقشة الآليه المتبعة في التعاطي مع الأخطاء الطبية في مملكة البحرين، والتي تتم بكل احترافية وشفافية  في حال وقوع الخطأ الطبي، معربا عن إشادة جمعية الأطباء بإدارة المجلس الاعلى للصحة لهذا الملف منذ صدور القرار رقم 10 لسنة 2015 بشأن لائحة تنظيم اللجان التأديبية لمزاولي المهن الصحية بالهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية، والتي تضمنت كافة القواعد والاحكام التي تضمن حيادية ونزاهة التحقيق وكافة حقوق المريض أو الشاكي وكذلك مزاولي المهن المخالفين بما يضمن مهنية وشفافية واستقلالية عمل تلك اللجان.

على صعيد آخر أشار د. رفيع إلى أن الجانبين أكدا خلال الاجتماع أهمية عقد المؤتمرات والفعاليات الطبية والصحية في البحرين، لما لذلك من أهمية في رفع كفاءة الطبيب البحريني وزيادة معارفه ومهاراته وإبقائه على اطلاع دائم بآخر التطورات العلمية في مجال اختصاصته، وفي هذا الإطار لفت د. رفيع إلى أن جمعية الأطباء بصدد إقامة العديد من الفعاليات ذات الصلة، والتي تواكب إصدار المجلس الأعلى للصحة مؤخرا عدداً من القرارات التي تلزم الأطباء، بالدخول في دورات التعليم الطبي المستمر  باعتبارها أحد الشروط لتجديد رخصة مزاولة المهنة من قبل اللجنة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية.

 

Advertisements
بواسطة medicalsocbh

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s